السبت , ديسمبر 15 2018
الرئيسية / خطب / الإمام الحسين لا يريد اللافتات السوداء وإنما يريد القلوب البيضاء

الإمام الحسين لا يريد اللافتات السوداء وإنما يريد القلوب البيضاء

الإمام الحسين لا يريد اللافتات السوداء وإنما يريد القلوب البيضاء

العلاّمة السيد علي الأمين: 

أن تكون حسينياً، يعني أن تحمل الأهداف التي انطلق من أجلها الإمام الحسين وهي الإصلاح في الأمّة. 

أن تكون حسينياً، يعني أن ترفض الظلم والجور والعدوان.

 أن تكون حسينياً، يعني أن تحقق العدالة في مجتمعك ولشعبك وفي وطنك.

 أن تكون حسينياً، يعني أن تحقق تلك القيم التي انطلق من أجلها الإمام الحسين(ع).

 أن تكون حسينياً، يعني أن تقف مع المظلوم.

  الإمام الحسين لا يريد اللافتات السوداء وإنما يريد القلوب البيضاء ، إلبس ما شئت ولكن ليكن قلبك أبيضَ، أمّا أن تلبس الأسوَدَ وقلبك مثله من الداخل : لا تسلم على جارك، على قرابتك على ابن وطنك على ابن طائفتك لأنه من حزب اخر وجماعة ثانية ! 

لا يريد الإمام الحسين أكفاً تلطم الصدور، وإنما يريد أكفاً تتصافح ونفوساً تتسامح.

 لا يمكننا أن نبني مجتمعا ووطناً من خلال الكراهية والبغضاء والأحقاد ، لا يمكننا أن نصنع هذا المجتمع وهذا الوطن إلا بقواعد المحبة التي تشكل البذرة الصالحة لتحقيق العدالة في هذا الوطن.