الإثنين , يوليو 22 2019
الرئيسية / مقابلات / العلامة المفتي السيد علي الأمين: إذا كان المجلس مفتوحاً فلماذا لا يجتمع النواب؟

العلامة المفتي السيد علي الأمين: إذا كان المجلس مفتوحاً فلماذا لا يجتمع النواب؟

"إذا كان المجلس مفتوحاً فلماذا لا يجتمع النواب؟"

لا شك أن أيامنا اليوم وغداً هي غير طبيعية لأننا بلا رئيس جمهورية

الأمين: خطوة ترميم الحكومة متأخرة
وانتخاب الرئيس يغني عنها

المستقبل – الاحد 23 آذار 2008 – العدد 2912 – شؤون لبنانية – صفحة 2

 

رأى مفتي صور وجبل عامل العلامة السيد علي الأمين "ان خطوة ترميم الحكومة جاءت متأخرة وكان يجب أن تحصل عندما قدم وزراء "أمل" و"حزب الله" استقالاتهم".
وتمنى "الوصول إلى انتخاب رئيس للجمهورية يغني عن اعتماد فكرة الترميم الذي إذا حصل يكون بعد الدعوة الجدية والصادقة لعودة الوزراء المستقيلين".
ولفت إلى "أن الخطوة الانقلابية تتمثل في تصرفات المعارضة". واعتبر "أن لبنان سيكون أكثر الحاضرين في القمة العربية في دمشق على الرغم من غيابه".
وشدد في حديث الى إذاعة "لبنان الحر" أمس، على "أن تعدد الآراء أمر مطلوب ولكن الحل يكون بالعودة إلى مؤسسات الدولة، لذلك يجب أن يتكون رأي عام لبناني من أجل أن تعود هذه المؤسسات للقيام بدورها"، لافتاً إلى "أن الشعب لم يختر المسؤولين كأشخاص بل كمسؤولين سياسيين للقيام بمسؤولياتهم".
وقال: "إذا كانت فعلاً أبواب المجلس مفتوحة فلماذا لا يجتمع النواب؟، وكأن البعض يريدنا أن نصدق أن هناك مجلساً مفتوحاً ولكن النواب فيه لا يجتمعون، فيما نسمع حججاً وأعذاراً واهية لعدم فتح المجلس، وكأن البعض يقول إن مجلس النواب لن يفتح غداً لأن الشمس ستشرق، وهذا تعليل للشيء بغير علته الحقيقية.

 لا شك أن أيامنا اليوم وغداً هي غير طبيعية لأننا بلا رئيس جمهورية، وهذه الحالة تفتح المجال أمام اختلالات عديدة في مختلف المجالات الأمنية والسياسية والاقتصادية".
وسأل: "كيف يكون الوزير في يوم مستقيلاً وفي يوم يمارس دوره؟"، معتبراً "ان هذه الخطوة هي لون من ألوان الشغب واللعب بالقوانين من مرجعيات ينبغي أن تكون قدوة للشعب في التزام القوانين". 
وتساءل: "يزعمون أنهم مع المبادرة العربية ومع انتخاب رئيس توافقي، وتطير الجلسة قبل حصولها، فكيف نكون مع الشيء ونضع العقبات أمام تنفيذه؟".

إقرأ أيضاً  سياسة رئيس مجلس النواب تابعة لـ حزب الله- البديل الشيعي الديموقراطي موجود لكن ظهوره يحتاج إلى الدولة الديموقراطية- القوى السياسية من ١٤ آذار وغيرها تقاسمت السلطة بينها على أساس المحاصصة الطائفية والوكالة الحصرية لِحَمَلَةِ السّلاح -العلاّمة الأمين لـ المستقبل ، مَن يشارك في القتال في سوريا ليس له أن يبرر تدخله باتهام الآخرين بدعم الإرهاب