الثلاثاء , ديسمبر 11 2018
الرئيسية / لقاءات / العلاّمة الأمين :ان اختلاف الآراء امر سائغ ومسموح به وجائز، ولكن الخلاف والنزاع الذي جرى في ما مضى لم يكن من الخلاف المباح

العلاّمة الأمين :ان اختلاف الآراء امر سائغ ومسموح به وجائز، ولكن الخلاف والنزاع الذي جرى في ما مضى لم يكن من الخلاف المباح

استقبل رئيس كتلة »المستقبل« النيابية النائب سعد الحريري في قريطم أمس، العلامة السيد علي الامين على رأس وفد علمائي .


وقال السيد الامين: »كانت زيارة لرئيس كتلة »المستقبل« الشيخ سعد الحريري جرى فيها عرض للتطورات التي جرت اخيرا، وخصوصا اللقاءات التي ابتدأها النائب الحريري مع مختلف القيادات، ابتداء بطرابلس ووصولا الى بيروت ومرورا بالبقاع. وقد أثنينا على هذه الخطوات الكبيرة التي لا يقوم بها الا الكبار، الذين يدركون حجم المخاطر التي تنشأ من النزاعات والاختلافات. وكلنا أمل بأن تعطي هذه اللقاءات الثمار المرجوة منها، في طي صفحة الماضي والعودة للاحتكام الى مؤسسات الدولة اللبنانية التي تشكل وحدها الحكم والمرجع في مختلف الامور«.


أضاف: »هذه الخطوة التي جرت قبل يومين في لقائه مع الامين العام لـ »حزب الله« السيد حسن نصرالله، هي خطوة تشكل بداية لعلاج التداعيات التي حصلت في الاشهر الاخيرة من أجل التأسيس لمرحلة جديدة يتم التأكيد من خلالها على ابعاد النزاعات والاختلافات، وليس كما يقول البعض بأن الخلاف ليس محرما. الخلاف الذي جرى في ما مضى كان من المحرمات، لقوله سبحانه وتعالى (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم). ان اختلاف الآراء امر سائغ ومسموح به وجائز، ولكن الخلاف والنزاع الذي جرى في ما مضى لم يكن من الخلاف المباح، وانما كان من النزاع المحرم والمرفوض والذي لا يجوز ان يتكرر بأي حال من الاحوال«.