السبت , نوفمبر 17 2018
الرئيسية / متفرقات / العلاّمة الأمين: سيادة الدولة منقوصة ومنتقصة واكتشفنا أن هناك حواجز في السماء!

العلاّمة الأمين: سيادة الدولة منقوصة ومنتقصة واكتشفنا أن هناك حواجز في السماء!

 

العلاّمة الأمين: سيادة الدولة منقوصة ومنتقصة
واكتشفنا أن هناك حواجز في السماء!

المستقبل – الاحد 31 آب 2008 – العدد 3063 – شؤون لبنانية – صفحة 2

 

 

رأى العلامة السيد علي الأمين في تعليقه على حادثة سجد "أن سيادة الدولة منقوصة ومنتقصة، وأن التعايش غير ممكن بين جيش نظامي يشكل رمز الوطن وسلاح غير منضبط".
واعتبر في حديث الى اذاعة "الشرق" أمس "أن الإمام السيد موسى الصدر ليس شعاراً يرفع موسمياً ويجب أن يبقى حاكماً وحكماً على نهج الوحدة الوطنية". واستعاد كلاماً للإمام المغيّب أدلى به الى مجلة "الحوادث" في العام 1977وتحدث فيه عن علاقة الشيعة بإيران، وقال فيه: "أعتقد أن الشيعة في لبنان لبنانيون عرب ومسلمون وأي ربط سياسي بينهم وبين بلاد غير عربية يعتبر خطيئة".
وسأل: "أين هي مدرسة الإمام الصدر، المدرسة التي ورثها الذين يتحدثون باسمه اليوم ويؤمنون بمرجعيته ونحن نرى أن بوناً شاسعاً ومساحة شاسعة تفصل بين ما أطلقه الإمام الصدر وبين من يحاول أن يورثه لفظاً وليس ممارسة الدور الذي اضطلع به الإمام، لا بل إنهم يحاولون أن يعيقوا خط الاعتدال داخل الطائفة الشيعية وهو الخط الذي يقوم بما قام به الإمام الصدر؟".
ووصف حادث سجد بأنه "مؤلم للجميع وموجع لكل اللبنانيين وللمؤسسة العسكرية وهي محط آمالنا ويجب ان تدعم من الجميع. لم نكن لنعتقد أن الأرض في الجنوب ممنوعة على الجيش اللبناني والقوى الأمنية، وإنما هناك حواجز. إكتشفنا أن هناك حواجز في السماء! مما يكشف أن سيادة الدولة منقوصة وأن سيادة الدولة منتقصة، وبأن التعايش بين جيش نظامي يشكل رمز الوطن هذا التعايش لا يمكن مع سلاح غير منضبط".
ودعا الى "تسريع عملية انضمام "حزب الله" الى الدولة حتى نمنع تكرار مثل هذه الأمور المفجعة".