السبت , نوفمبر 17 2018
الرئيسية / مقابلات / المطلوب من المرجعيات الدينية كلها من الشيعة ومن السنة

المطلوب من المرجعيات الدينية كلها من الشيعة ومن السنة

قال العلامة السيد علي الأمين في اتصال مع قناة أورينت يوم أمس الإثنين بأن المطلوب من المرجعيات الدينية كلها من الشيعة ومن السنة الدعوة إلى وقف سفك الدماء وإلى الإصلاح وإلى أن يجتمع كل هؤلاء في مؤتمر وطني عام من أجل وضع خطة طريق للعراق الواحد أرضاً وشعباً.
* وحول دعوات الجهاد من مختلف الجهات قال سماحته: بأنه قد عبرنا عن وجهة نظرنا بما يجري في العراق ، يجب إخراج الفتاوى الدينية من دائرة الصراع من أي فريق كان سواء من المرجعية الدينية في النجف أو من المفتين او من الاتحاد العام لعلماء المسلمين وغيرهم من الجهات الدينية من داخل العراق ومن خارجه، فإن اصدار الفتاوى سيؤدي الى صبغة الصراع بالصبغة الطائفية والمذهبية وهذا سيؤدي الى انتشار الفتنة العمياء في كل انحاء العراق وفي المنطقة .
وعن إمكان تجنب تحوُّلِ الصراع الحالي الى حرب طائفية قال سماحته: بأن ما يمكن فعله هو أن تدعوا المرجعيات الدينية الى الاصلاح والى وقف سفك الدماء والعنف واستخدام السلاح، وأن تدعوا إلى مؤتمر وطني لكل القوى العراقية من اجل التفاهم على ما يمكن ان يصل إليه العراق من خلال كل مكوناته من دون ان يستبعد اي مكون من المكونات .