الخميس , فبراير 20 2020
السيد علي الأمين

حب الصديق

أرسل صديق لسماحة العلاّمة السيد علي الأمين بيتين من الشعر للعباس بن الأحنف،يقول فيهما:

أَسْتَغْفِرُ اللهَ إلَّا مِنْ مَحَبَّتِكُمْ /

فَإِنَّهَا حَسَنَاتِي يَوْمَ أَلْقَاهُ

وَإِنْ زَعَمْتَ بِأَنَّ الْحُبَّ مَعْصِيَةٌ/

فَالْحُبُّ أَحْسَنُ مَا يُعْصَى بِهِ اللهُ

فأجابه العلاّمة السيد علي الأمين بالأبيات التالية:

لا أَطْلُبُ الْعَفْوَ عَنْ حُبِّي لَكُمْ أبداً/

فَمَا أَرَى في الْهَوَى ذَنْباً جَنَيْنَاهُ

 

أَهْوَى الصّدِيقَ وَلا أَنْسَى مَوَدَّتَهُ/

إنَّ الصّديقَ لَدَى الْبَأْسَاءِ تَلْقَاهُ

 

فَإِنْ زَعَمْتُمْ بِأَنَّ الْحُبَّ مَعْصِيَةٌ /

فَقَدْ أَتَيْتُمْ ضَلَالاً بَانَ مَعْنَاهُ

 

لَمْ يَجْعَلِ اللهُ إنْسَاناً خَلِيفَتَهُ /

إِلَّا لِحُبٍّ قَدِيمٍ كَانَ أَخْفَاهُ

 

هذا دَلِيلٌ بِأَنَّ اللهَ شَرَّعَهُ /

بِفِعْلِهِ، كَيْفَ نَعْصِي إِنْ فَعَلْنَاهُ !!