الإثنين , يوليو 22 2019
الرئيسية / متفرقات / دار الإفتاء الجعفري في صور تتحول إلى مقر حزبي

دار الإفتاء الجعفري في صور تتحول إلى مقر حزبي

دار الإفتاء الجعفري في صور تتحول إلى مقر حزبي

مكتب الأمين: دار الإفتاء الجعفري في صور تحوّل
مقراً حزبياً وعلى السلطات اتخاذ الإجراءات اللازمة

المستقبل – الاربعاء 13 آب 2008 – العدد 3046 – الصفحة الأولى – صفحة 1

 

أعلن مكتب العلامة السيد علي الامين انه تم تحويل دار الافتاء الجعفري في صور مقرا حزبيا، ودعا

صحيفة المستقبل- أعلن مكتب العلامة السيد علي الأمين ان دار الإفتاء الجعفري في صور تحوّلت إلى مقر حزبي بعد استيلاء المجموعات المسلحة عليها في أيار الماضي.(ص7)

“السلطات القضائية والامنية ذات الاختصاص الى النظر في هذه القضية واتخاذ الاجراءات اللازمة”. 

وجاء في بيان صادر عنه أمس: “بعد استيلاء المجموعات المسلحة في شهر أيار الماضي على دار الافتاء الجعفري في صور “بشكل ديموقراطي” حيث توجد مكاتب المفتي السيد علي الامين ومنزله ومكتبه الخاص وأغراضه الشخصية والتي لا زالت جميعها بأيديهم حتى اليوم، أقدمت هذه الجماعة الحزبية المعروفة على الغاء شعار دار الافتاء الجعفري عن المبنى المشتمل على المسجد وقاعة الحسينية وابدلته بشعارها الحزبي الخاص بها”، واشار الى “انها بذلك تستكمل عملية الاستيلاء الديموقراطي، بتغير اسم المبنى ووجهة الوقف الشرعي التي تم على اساسها تشييد البناء سابقا على قطعة ارض تعود ملكيتها الى الدولة اللبنانية في جوار الملعب البلدي لمدينة صور”.
واعتبر “ان هذا البيان بمثابة إخبار للسلطات القضائية والامنية ذات الاختصاص للنظر في هذه القضية”، داعيا اياها الى “اتخاذ الاجراءات اللازمة”.
ولفت الى “انها ليست المرة الاولى التي يتم فيها الاستيلاء على الاوقاف الشرعية في مدينة صور وتغيير معالمها واسمائها فقد تم قبل ذلك من الجهة الحزبية نفسها الاستيلاء على معهد الدراسات الاسلامية الذي أسسه الامام المغيب موسى الصدر وقاموا بتحويله الى مدرسة خاصة تتقاضى الاقساط المرتفعة من الطلاب وهذا امر معروف عند اهل صور ومنطقتها وحصل ذلك على مرأى ومسمع من المجلس الشيعي المسؤول عن ادارة الاوقاف الشيعية”.


 مكتب الأمين في بيان – إخبار:
تحويل دار إفتاء صور مقراً حزبياً

جريدة النهار – الأربعاء 13 آب 2008 – السنة 76 – العدد 23441

إقرأ أيضاً  الحركات الإسلامية وتحديات الوحدة على مستوى الشعب والوطن
صورتان لدار الافتاء في صور وزعهما مكتب السيد الأمين عن الاقتحام المسلح في 9 أيار ورفع شعار حزبي على المبنى اليوم.

اصدر مكتب العلاّمة السيد علي الأمين امس البيان الآتي:
بعد استيلاء المجموعات المسلحة في شهر ايار الماضي على دار الافتاء الجعفري في صور (بشكل ديموقراطي!!) حيث مكاتب العلامة المفتي السيد علي الامين ومنزله ومكتبته الخاصة واغراضه الشخصية والتي لا تزال جميعها بأيديها حتى اليوم، اقدمت هذه الجماعة الحزبية المعروفة على إلغاء شعار دار الافتاء الجعفري عن المبنى المشتمل على المسجد وقاعة الحسينية وابدلته بشعارها الحزبي الخاص بها.
وهي بذلك تستكمل عملية الاستيلاء “الديموقراطية” بتغيير اسم المبنى ووجهة الوقف الشرعي التي تم على اساسها تشييد البناء سابقاً على قطعة ارض تعود ملكيتها الى الدولة اللبنانية في جوار الملعب البلدي لمدينة صور.
اننا نعتبر هذا البيان بمثابة اخبار للسلطات القضائية والامنية ذات الاختصاص للنظر في هذه القضية وندعوها الى اتخاذ الاجراءات اللازمة.
والجدير بالذكر انها ليست المرة الاولى يتم الاستيلاء على الاوقاف الشرعية في مدينة صور وتغيير معالمها واسمائها، فقد تم قبل ذلك من الجهة الحزبية نفسها الاستيلاء على معهد الدراسات الاسلامية الذي اسسه الامام الصدر وقامت بتحويله مدرسة خاصة تتقاضى الاقساط المرتفعة من الطلاب، وهذا امر معروف عند اهل صور ومنطقتها وقد حصل ذلك على مرأى ومسمع المجلس الشيعي المسؤول عن ادارة الاوقاف الشيعية“.
ووزّعت مع البيان صوَر للاقتحام المسلح لدار الافتاء الجعفري في صور في 9 أيار ولمبنى الدار بعد رفع شعار حزبي عليه.