السبت , أبريل 20 2024
سؤال وجواب

كيف تصفد الشياطين في شهر رمضان

كيف تصفد الشياطين في شهر رمضان

سؤال

ابو محمد – الكويت

السلام عليكم

كيف تصفد الشياطين في شهر رمضان وهناك: وساوس وذنوب ونزعات ودوافع شريرة واحلام مزعجة او غريزية وعدم حضور القلب في الصلاة وكثير من الذنوب !!!

———-

– جواب: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته،

ورد في الأحاديث أنه في شهر رمضان تغلّ الشياطين وتصفد، والمقصود منها -والله أعلم- ليس المعنى الظاهر منها الذي يعني تكبيل الشياطين ومنعها من الإغراء بالذنوب والمعاصي،وإنما يقصد منها التنويه بعظمة شهر رمضان المبارك، فهو شهر الرحمة والمغفرة، وهو الشهر الذي تفتح فيه أبواب الرحمة، فتتضاعف فيه الحسنات التي يدخل بها العبد الجنة خلافاً لدعوة الشيطان إلى المعصية والنار.وقد ورد في الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وآله (…إنه قد أقبل إليكم شهر الله بالبركة والرحمة والمغفرة، شهر هو عند الله أفضل الشهور، وأيامه أفضل الأيام، ولياليه أفضل الليالي، وساعاته أفضل الساعات، هو شهر دعيتم فيه إلى ضيافة الله، وجعلتم فيه من أهل كرامة الله، أنفاسكم فيه تسبيح، ونومكم فيه عبادة، وعملكم فيه مقبول، ودعاؤكم فيه مستجاب، فاسألوا الله ربكم بنيات صادقة وقلوب طاهرة أن يوفقكم لصيامه وتلاوة كتابة، فإن الشقي من حرم غفران الله في هذا الشهر العظيم، واذكروا بجوعكم وعطشكم فيه جوع يوم القيامة وعطشه…) وهو شهر العتق من النار (أيها الناس، من فطر منكم صائما مؤمنا في هذا الشهر، كان له بذلك عند الله عتق نسمة ومغفرة لما مضى من ذنوبه.

فقيل: يا رسول الله، وليس كلنا يقدر على ذلك. فقال (صلى الله عليه وآله): اتقوا النار ولو بشق تمرة، اتقوا النار ولو بشربة من ماء.…) وفي كل ليلة من لياليه عتقاء من النار، وفي آخر ليلة منه يعتق بقدر ما أعتق في كل لياليه، كما جاء في الأخبار.

فلكثرة الفرص التي تتوفر في هذا الشهر لنوال الرحمة والمغفرة،ولكثرة العتقاء فيه من النار تبدو الشياطين بدون تأثير،فهي كالمكبّلة بالقيود والمصفّدة بالأغلال.تقبل الله منا ومنكم في شهر رمضان صالح الأعمال وأعاننا وإياكم على صيامه وقيامه.