الجمعة , ديسمبر 14 2018
الرئيسية / متفرقات / لقاء روحي في صور إستنكاراً لأحداث العراق

لقاء روحي في صور إستنكاراً لأحداث العراق

بدعوة من مفتي صور وجبل عامل السيد علي الأمين، عقد صباح اليوم لقاء روحي في دار الإفتاء  الجعفري- صور. 

حضر اللقاء إلى المفتي الأمين، مفتي صور ومنطقتها الشيخ محمد دالي بلطة ، مطران صور وصيدا ومرجعيون لطائفة الروم الأرثوذوكس المطران الياس كفوري، مطران صور للروم الكاثوليك المطران جورج بقعوني، المتروبوليت يوحنا حداد، مطران صور للموارنة المطران نبيل شكر الله الحاج.

تدارس المجتمعون في الأوضاع العامة  في لبنان والمنطقة بعد الإعتداء الذي تعرض له مقام الإمامين العسكريين في سامراء – العراق وما تلاه من اعتداءات طاولت مساجد ودور عبادة وقتل للمدنيين.ثم أصدر المجتمعون البيان التالي:

 

–         تستنكر المرجعيات الروحية التفجير الّذي طاول مقام الإمامين في سامراء كما يستنكرون الإعتداءات التي طاوات المساجد و الإعتداءات التي طالت منذ فترة الكنائس في العراق.

–         رأى المجتمعون ان دور العبادة لله وحده وليست مصنفة طائفيا  بل هي جميعها أماكن يعبد فيها الله.

–         اعتبر المجتمعون أن تلك الإعتداءات لا تستهدف طائفة بعينها بل تهدد وحدة الشعب العراقي بكل فئاته .

–         يؤكد المجتمعون ان الرد العملي على تلك الجرائم يكون عبر التمسّك بوحدة الشعب العراقي باعتبارها السلاح الرادع للمؤمرات التي تحاك ضد الأمة.

–         أكد المجتمعون أن هذه الإعتداءات التي طاولت الرموز الدينية تدين فاعليها فقط ولا يجوز تحميل مسؤليتها إلى أي طائفة أو مذهب لأن أصحاب المقامات المقدسة كان هدفهم أن يجعلوا الناس أمة واحدة.

–         أكد المجتمعون على التواصل المستمر بين جميع القيادات الروحية في لبنان للعمل على لجم الانفعالات الشعبية داعين إلى تحييد الله والدين عن الصراعات السياسية القائمة في لبنان والعراق.

وناشدت الشعب العراقي الشقيق بضرورة التحلي بالصبر و الصمود وعدم الإنجرار وراء الفتنة التي يحيكها أعداء الأمة.

 

إقرأ أيضاً  العلامة السيد علي الأمين - النادي الثقافي العربي: 14 شباط الاستقلال الثاني وضرورة الوحدة الوطنية