السبت , نوفمبر 17 2018
الرئيسية / أدب وشعر / طاولة الحوار وكلام الليل يمحوه النهار

طاولة الحوار وكلام الليل يمحوه النهار

طاولة الحوار وكلام الليل يمحوه النهار

وطاولةٍ اُعيــــــدتْ للحــوارِ           على نفس الوتيـــرةِ والمسارِ
عرفتم قدرها بعــــــد اختبار            فماذا قد جنيتـم مـــن ثمــــارِ
مراراً قد تــــداعــيتم إليـــها          فلم تنقذ بـــلادي مـن عثــارِ
لقاءاتٌ، بيانــــــاتٌ، وعـــــودٌ        لعرقوبٍ بلا أدنـــى اعــتبارِ
(فإن عُدَّتْ فقد سَعُدَتْ وإلاَّ )           فقد فازت بتنظـيف الغبـــارِ
فيا عجباً لمــن يُـــكوى بـنارٍ          ويرجـع مرَّةً أخـــــرى لنارِ
قراراتٌ، لـــها وصفٌ وحيدٌ           كلام اللَّيلِ يُمحـى في النّهارِ