الثلاثاء , فبراير 18 2020

أدب وشعر

أدب وشعر – الأدب الهادف

دولة العراق والشام بين أبي بكر البغدادي والخلفاء الراشدين رضي الله عنهم

السيد علي الأمين - لتعارفوا

دولة العراق والشام بين أبي بكر البغدادي والخلفاء الراشدين رضي الله عنهم  وَنُودِيَ في الْعِرَاقِ بِكُمْ فَهُبُّوا لِتَلْبِيَةِ  الْمُنَادِي   طَائِعِينَا  هُنَاك غَدَا  أَبُو بَكْرٍ  عَلَيْكُمْ بِدَعْوَتِهِ أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَا  وَإِنْ أَنْتُمْ خِلَافَتَهُ  رَفَضْتُمْ فَقَدْ صِرْتُمْ  رَوَافِضَ مُشْرِكِينَا  إِذَا شِئْنَا قَتَلْنَاكُمْ جميعاً فَلَسْتُمْ  إِذْ   رَفَضْتُمْ    مُسْلِمِينَا  فَيَا عَجَبَاً لِمَنْ يَرْضَى بِوَالٍ بَغَى …

أكمل القراءة »

أهوى الرسول : وإنكّ لعلى خلق عظيم

(وإنّك لَعَلَى خُلُقٍ عَظيم)   العلامة السيد علي الأمين أَهْوَى الرَّسُولَ وَأَمْقُتُ الْإِرْهَابَا وَأُدِينُ مَنْ صَنَعُوا لَهُ الْأَسْبَابَا فَمُحَمَّدٌ هُوَ  لِلْفَضَائِلِ  سَيِّدٌ مَلَكَ  الْقُلُوبَ  وَنَوَّرَ   الْأَلْبَابَا وَمُحَمَّدٌ هُوَ رَحْمَةٌ  في شَرْعِهِ الْإِرْهَابُ  حُرِّمَ  سُنَّةً   وَكِتَابَا لَا يَنْتَمِي لِمُحَمَّدٍ  إِلَّا  الَّذي سَلِمَ الْوَرَى مِنْ غَدْرِهِ وَأَنَابَا لَا يَنْتَمِي  لِدِيَانَةٍ  مُتَطَرِّفٌ يُرْدِي النُّفُوسَ …

أكمل القراءة »

ديار الأحباب

بيت قديم

ديار الأحباب – قالوا قَصَدْتَ الحمى والأهلُ قد رحلوا فارجعْ، فَقُلْتُ : لها في القلب تَذْكارُ – إنّ الحمى بـعْدَهُمْ أهوى زيارتَها ففي ثراها من الأحباب آثارُ [ العلاّمة السيد علي الأمين ] إقرأ أيضاً: ديار الأحباب أهوى الرسول وآله الأطهارا

أكمل القراءة »

ذبحوا البريء !

  -ذبحوا البريء وكَبَّروا لجريمةٍ…. ذبحوا بها التَّكبيرَ والتَّهليلَا -فالله حرّم  قتلهُ  بكتابهِ ………….في آيةٍ لا تقبل التَّأويلَا -خسِئوا فليس الدين إلّا رحمةً…تحمي الحقوق وتنبذ التّنكيلا   No related posts.

أكمل القراءة »

مصائب الدنيا

بِدُنْيَانَا   المَصَائِبُ   لا تُعَدُّ………وَلَا يُحْصَى لَهَا وَقْتٌ وَحَدُّ وَأَقْسَى مَا نُصَابُ بِهِ فِرَاقٌ………… لِأَحْبَابٍ لَنَا غَابُوا وَفَقْدُ تَفيضُ دَمَاً مَآقينَا عَلَيْهِمْ  …..  وَيَسْكُنُ في الْقُلُوبِ أَسَىً وَوَجْدُ وَلَوْ أنّ الحياةَ لها فِداءٌ………….فَدَيْنَا  كلَّ  منْ   كُنَّا  نَوَدُّ وَلَكِنَّ الرَّدَى فيها علينا……………قَضَاءٌ  إِنْ أَتَانَا لا   يُرَدُّ     …

أكمل القراءة »

رفيق العمر

رفيق العمر  العلاّمة السيد علي الأمين في رثاءٍ لأخيه العلاّمة الشيخ خير الله البصري رحمه الله تَـعَـجَّـلْـتَ الرَّحيـــــلَ أَبَـــــاعَـلِـيٍّ =     وَمَا عَوَّدْتَني  قَطْعَ  الوِصَالِ فَأَشْـعَـلْتَ الْحشــا  نَــاراً بفَـقْــــدٍ =     سَــرِيعٍ لَمْ يَـرِدْ يَــوْمَاً  بِبَـالِـي بِـهِ النَّــاعي أَتَــانِــي مِنْ بَـعـيــــدٍ =     وَحَالِي مِنْهُ صَارَتْ شَرَّ حالِ عَلَـيْـكَ  بَكَى الْعِرَاقُ  وَكُلُّ  قَـلْبٍ …

أكمل القراءة »

لا تجعلوا زعماءكم أربابا ! – الطّاغية

الامين | لا تجعلوا زعماءكم أربابا ! - الطّاغية

الطّاغية ! لَا تَجْعَلُوا زُعَمَاءَكُمْ أَرْبَابَا فِرْعَوْنُ نَادَى قَوْمَهُ إِنِّي أَرَى*** مَا لَا تَرَوْنَ فَعَطِّلُوا الأَلْبَابَا وَمَضَى يَقُولُ لَهُمْ بَنَيْتُ بِلَادَكُمْ *** وَخَلَقْتُ أَنْهَارَاً وَسُقْتُ سَحَابَا كَذَبَتْ مَزَاعِمُ خَلْقِهِ لِوُجُودِهَا *** قَبْلَ الْوَرَى تَرْوِي رُبَىً وَهِضَابَا قَدْ أَذْعَنُوا طُرَّاً لِدَعْوَتِهِ فَلَمْ *** يَسْتَنْكِرُوا إِدَّاً أَتَى وَخِطَابَا هُمْ شَيَّدُوهَا قَبْلَهُ وَجُدُودَهُمْ …

أكمل القراءة »

إني رأيت عقيدتي تأبى السكوت لفتنة عمياء!

ذكرياتٌ من آيار! قـالـوا تـوسّـلْ لـلـزّعيـمِ ورَهْـطِـهِ تـبـقَ المـقـيـــمَ بــدارةِ الإفـتــــــاءِ والأمــرُ لا يـحـتـاجُ مـنـك مهـارةً يـكـفـيــهِ بـعـضُ الحمـدِ والإطراءِ واحفـظْ لسانَـك لا تَـقُـلْ قد أخطأوا في فِعْلِهِمْ، جَلُّوا عنِ الْأخْطَـــــاءِ ! لا ذَنْـبَ فـي أحـداثِ أيّــــــــارٍ ولا في قـمـعِ أحـرارٍ وسفــكِ دمـــــاءِ واصـمُـتْ كـصـمـتِ الـقـومِ مِـــــنْ أهلِ الثّقافةِ والنُّهى …

أكمل القراءة »

منصب الإفتاء بين الحرُّ والزّعيم!

السيد علي الأمين

منصب الإفتاء بين الحرُّ والزّعيم! قالوا إذا شِئْتَ الْبَقَاءَ مُوَظَّفَــاً ومُنَعَّمَاً بِمُخَصَّصَاتِ الْمنصِـبِ فَانْظُرْإلى قَوْلِ الزَّعيمِ وَنَهْجِـهِ وَاقْبَلْ بِمَا يُتْلَى عَلَيْكَ وَرَحِّــبِ وَاصْمُتْ وَإن ضاع الجنوبُ وأهلُهُ = وَتَشَرَّدوا في مشرقٍ أو مغرِبِ وَاتْبعْ سياستَهُ بلا جَدَلٍ تَنَلْ = ما تبتغي وتَصِلْ بهِ لِلْمَأْرَبِ قُلْتُ الْمناصِبُ لا يَدُومُ نعيمُها =  …

أكمل القراءة »